إقتباسات دينية وجميلة تُريح قلبك

الرجوع إلى الله، كالإيواء إلى كهف آمن دافئ في ليلة ظلام مطيرة. 💜


يقضون حوائجهم بالكتمان، ويقعدون يدورون على حوائجنا


كل ما تحس طاقتك خلصت قول “اللهم أخرجني من حولي و قوتي إلى حولك و قوتك، لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم” و شوف الطاقه اللي تجيك


السوشيال ميديا جعلتك تعتقد أن الحياة يجب أن تكون سهلة للغاية ولا داعي للمعاناة من مواجهة نقاط ضعفك. احلم بشكل كبير ولا تفعل شيئاً.. دورات وشهادات واختصارات.. انحف في اسبوع! اربح في يوم!

سيخدمك الكون، والأهداف قادمة لك!…الحقيقة هي أن لا شيء يأتي عن طريق الصدفة، يجب أن تعمل بجد


يوم الجمعه لحظات بيضاء ودقائق رائعة أرتشفوا من سلسبيلها،ورتلوا الكهف بقلب خاشع وأكثروا من الصلاة على الحبيب صلَّ الله عليه وسلم


“ستكتشف أنك تدعو والله يستجيب في كل مرة،لكنك تدعو بما شِئت والله يستجيب بما شاء،وأن الدعاء قد يكون في وادٍ والجواب في وادٍ آخر،وأنك تدعو بشيء والله لا يعطيك إياه فتظن دعاءك لم يقبل لكنه في الأصل يعطيك ما لم يرقَ إليه عقلك القاصر،ويهبك طريقًا لم تكن تعرفه ويوصلك إلى حيث لا تحتسب.”


“أكاد أجزم أن لقول: لا حول ولا قوةَ إلا بالله، مقدرة هائلة على تبديل الأحوال. إقرارك بأن القوة والتوفيق، التيسير والتقدم ما كان لذكاء أو نباهة فيك، بل إنما الأمر كله أنك نِلتَّ ما نِلتّ بقوة الله وبفضله.
اللهم إني أبرأ إليك من حولي وقوتي وعلمي إلى حولك وقوتك وعلمك، فأعِنّي.”


في حاجة اسمها الأرزاق المنسية:
مثل سكينة الرُوح، وصحة الجسد، دعوة الوالدين، ولقاء مُحب، وجود أخ، وضحكة طفل ، صديق صالح وصلاح نفس ،وصلاة في وقتها ،وعين ترى، ولسان ينطق، ونوم هنيء والعافية نعيم مُترف فالحمد لله دائمًا وأبداً


اللهم ارحم عبدًا استوحش من الدنيا وزهرتها واستأنس بالليل وظلمته، بات بين رجائه فيك وخوفه منك، يقلب كفَّه ويخاطب نفسه،طويل الفكرة غزير الدمعة


ربما تحسن طوال الليل وتتقرب إلى الله
فإذا جن الليل تسلط عليك الشيطان
ليفسد عليك حسن عملك, فلا تنخدع
واعلم أن الأعمال بخواتيمها ,
وتذكر أن الخيل اذا قاربت من نهاية المضمار اجتهدت واستحثت الخطى لتفوز بالسباق -فالله الله في خواتيم عملك كل يوم


– الخلوات خافضةٌ رافعة.
“لا تزال بركات الخلوة بالله تتنزّل على العبد حتى يصل إلى نعيمه ولذتها، يختلي بالله عز وجل فيُرزق نعمة السلامة، ثم تأتيه غنيمَةُ القُرب، ثم يغمرُهُ غيث الفهم عن الله سُبحانه، ثم يأتيه نعيم الأنس بالله؛ فلا يعرف نعيما ولا لذّةً إلا في الخلوة بالله سبحانه”


اللهم في هذا الفجر لك عباد ينتظرون فرجاً فبشرهم ، وعباد يسألون شفاءً فعافهم ، وعباد يرجون رحمتك فارحمهم ، وأموات ينتظرون دعاء لهم فأغفر لهم


 

اترك تعليقا